القصص لتعلم وتدريس اللغة الإنجليزية

عمل المجلس الثقافي البريطاني مع مدرسي اللغة الإنجليزية الفلسطينيين العاملين في كل من وزارة التربية والتعليم العالي، ووكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين، الأونروا، لمدة ست سنوات، على استخدام القصص لجعل تعلم اللغة الإنجليزية في المدارس تجربة ممتعة.

مع اقتراب نهاية مشروعنا ذي السنوات الأربعة "الأطفال يقرؤون"، سعينا إلى استخدام ما قد تعلمناه، وتوفير موارد أكثر استدامة للمعلمين.

عمل نيك بيلبرو مع مدرسي اللغة الإنجليزية الفلسطينيين، على استخدام القصص والدراما، وقد طلبنا منه كتابة كتاب "قصص حية" المرجعي، الذي يحتوي على مواد للمعلمين لعشر قصص. وتشمل مجموعة القصص، قصصاً اقترحها المدرسون الفلسطينيون، وبعض القصص المعروفة في كثير من البلدان، وقصصاً أخرى نشأت في فلسطين وبلاد الشام.

في كل قصة هناك قصة مصورة، وملخص قصة في جمل موجزة، ونشيد، ونص مسرحي يمكن للطلاب تأديته. كما وتتوفر لكل قصة، خمسة عروض (بوربوينت) لصور ورسومات من خمسة رسامين مختلفين. كما ويضم الكتاب ملاحظات مكثفة للمعلمين تصف كيف يمكن استخدام هذه الموارد بطرق عديدة مختلفة. قام الطلاب والمعلمون في قطاع غزة والضفة الغربية بتأدية مسرحيات إبداعية، تم تمثيلها من جانب الطلاب أنفسهم، كما وتمت تأديتها بمسرح الظلال- وعلى شكل مسرح العرائس. كما وفسر الطلاب والمعلمون الأنشدة بأسلوبهم الخاص وبترتيبات سمحت بمشاركة كافة طلاب الصف. في عام 2016، تم تدريب ما يزيد على 100 من المعلمين على استخدام هذه المواد ونأمل أن يحظى عدد أكبر من الطلاب بفرصة استخدامها.