الفن وذوي الاحتياجات الخاصة

نهدف في المجلس الثقافي البريطاني إلى رفع الوعي حول القضايا المتعلقة بذوي الاحتياجات الخاصة، وذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمعات الفنية، مسلطين الضوء على العوائق التي يواجهها هذا القطاع في مجال الإبداع والمجال المهني كذلك.  إننا نصبو إلى الوصول إلى مستويات التأثير، بدءاً بصانعي السياسات وصولا إلى نشطاء العمل مع فئات المجتمع، عبر التأكيد على قيم الاحتواء والمساواة التي تعد من أساسيات عمل المجلس الثقافي البريطاني، وبالتالي العمل على نشر ودعم أعمال الفنانين من ذوي الاحتياجات الخاصة.

وقد عمل المجلس الثقافي البريطاني، منذ عام 2012، مع شركائنا في فلسطين على تطوير مشاريع طويلة الأمد تتمحور حول مواضيع الفنون وذوي الاحتياجات الخاصة. 

وتشمل مشاريعنا:

الرسوم المتحركة للصم

عمل المجلس الثقافي البريطاني، منذ عام 2012،  بالتعاون مع مدرسة التواصل التام التابعة لجمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، على تدريب مجموعة من الطلاب في مجال فن وصناعة الرسوم المتحركة التقليدية بتقنية الستوب موشن.

يتم تعليم الطلاب على المهارات العملية التي يمكنهم التعبير من خلالها عن أنفسهم. وقد تمكن الطلاب الصم، بعد تجهيزهم بالشروط المعرفية المسبقة، والمهارات التقنية والجمالية والخبرة اللازمة، من صنع أفلام تسرد قصصهم، باستخدام لغة الإشارة التي يتحدثونها، بدل الاعتماد حصرياَ على بدائل الحديث الشفوي مثل الترجمة المكتوبة، أو الاعتماد على قصص دون كلمات. ومن خلال هذا الإنجاز، لم يتمكن هؤلاء الطلاب من تلبية احتياجاتهم وحسب، بل قد ساهموا أيضاً في فن الرسوم المتحركة ككل.

يهدف مشروع الرسوم المتحركة للصم إلى تطوير الثقة الإبداعية والقدرات المجتمعية على حد سواء. وخلال الأيام المفتوحة، والبرامج الصيفية، أصبح الطلاب أكثر ثقة، وتم إرشادهم من أجل تنفيذ ورش عمل تعليم الرسوم المتحركة الخاصة بهم بأنفسهم، بحيث يشاركون مهاراتهم التي اكتسبوها حديثاً مع نظرائهم من ذوي الاحتياجات الخاصة الآخرين ونظرائهم من غير ذوي الاحتياجات الخاصة. 

استخدام الفن للعلاج

كجزء من التزام المجلس الثقافي البريطاني ببناء قدرات المؤسسات المحلية العاملة مع ذوي الاحتياجات الخاصة، فقد طورنا برنامجاً تدريبياً طويل الأمد في مجال استخدام الفن علاجياً. ومنذ شهر شباط 2013، حضر فريق مكون من ستة عشرة فناناً للرسوم المتحركة وعاملين اجتماعيين نفسيين من الجمعية العربية للتأهيل في بيت لحم، تدريباً مكثفاً جرى على ثلاث مراحل ونفذته مؤسسة "TUTUBI" من المملكة المتحدة. وقد تعلم المشاركون في هذا التدريب تقنيات جديدة في استخدام الفن لأهداف علاجية.

الرقص وذوي الاحتياجات الخاصة

كنتيجة لمشروع الإقامة الفنية لمدة أسبوعين، والذي نفذته فرقة كوندوكو للرقص في فلسطين، تم إنتاج مقطوعة رقص قصيرة وعرضها ضمن فعاليات مهرجان رام الله للرقص المعاصر 2013. وقد رقصت مجموعة من الشبان والشابات الصم وغير الصم في عرض الأداء الرئيسي الذي قدمته فرقة كوندوكو، أمام جمهور متحمس حيّا الراقصين بلغة الإشارة. يمكن مشاهدة هذا العرض هنا.

اتصل بنا لمزيد من المعلومات عن عملنا في مجال الفن وذوي الاحتياجات الخاصة